موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
◘◘ .. { الأزهار من بساتين الأخبار } .. ◘◘
  #1  
قديم 25-12-2012, 11:09 AM
الصورة الرمزية ỲąšŚểŘ
ỲąšŚểŘ ỲąšŚểŘ غير متصل
فورساوي مبدع
 
تاريخ التسجيل: 15-08-2012
الدولة: مصر
المشاركات: 2,757
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ỲąšŚểŘ




السلام عليكم رواد الساحة الكرام .. أود أن أتشرف بأن أقدم لكم هذا الموضوع المتواضع مقارنة بما يقدمه
مبدعى الساحة الكبار .. الموضوع عبارة عن مقتطفات من كل لون ، حيث يوجد فقرات تاريخية واسطورية ورومانسية
ودينية .. حتى لا اجبر القارئ على لون واحد فقط فيكون مدعاة للملالة والسئم فأردت أن أقطف من كل بستان زهرة باسلوب بسيط وشيق نوعا ما وأضفت الاشعار على الموضوع ليضفى عليه طابع أدبى وشعرى
وأريد أن أوضح انه احتراماً لقوانين الساحة فالموضوع من بنات افكارى وليس منقول من اى مكان اخر
وهذا يعتبر أول مواضيعى بالساحة فاتمنى أن يروق لكم حتى استمر فى الكتابة ..
ألم نسمع عينية أبى ذؤيب الهذلى حينما مات أبناؤه الخمسة ..









لعلّه بات فى الأذهان صورةٌَ مؤلمة عن مصارع العشاق وقرحات أكبادهم ولا ألومهم .. فذاك قيس بن الملوّح
عاشق ليلى كان آخر عهده بالدنيا صريعاً بالصحراء وقد خطّ بإصبعه على رمالها قبيل خروج روحه بيتين هما

تَوَسَّدَ أحْجَارَ المَهَامِهِ وَالْقَفْرِ وَمَاتَ جَريحَ الْقَلْب مَنْدَمِلَ الصَّدْرِ
فيا ليت هذا الحب يعشق مرة فيعلم ما يلقى المحب من الهجر !

أو كتلك القصة المبكية الأخرى ..
حكى الأصمعي قال: بينما كنت اسير في بادية الحجاز .. إذ مررت بحجر كتب عليه هذا البيت :

يامعشر العـشاق بالله خبروا ... إذا حل عشــق بالفتى كيف يصنع !
فكتب الأصمعى تحت ذلك البيت :
يداري هواه ثم يكتـم سـره ... و يخشع في كل الأمور و يخـضع !
ثم عاد في اليوم التالي الى المكان نفسه فوجد تحت البيت الذي كتبه هذا البيت :
وكيف يداري والهوى قاتل الفتى .... وفي كل يوم قلبه يتقـــطع !
فكتب الأصمعي تحت ذلك البيت :
إذ لم يجد صــبراً لكتمان سره ... فليس له شيء سوى الموت ينفع !
قال الأصمعي: فعدت في اليوم الثالث الى الصخرة فوجدت شابا ملقى تحت
ذلك و قد فارق الحياة و قد كتب في رقعة من الجلد هذين البيتين :
سمعنا أطعنا ثم متنا فبلــغوا ... سلامي الى من كان للوصـــل يمنع !
هنيئاً لأرباب النعيم نعيــهـم ... وللعاشق المسكين ما يتجـــــرع !!

لكنّى اليوم جئت بأعظم قصة عشقٍ رأيتها قط .. يروى أنه كانت هناك جارية نصرانية تهوى فتى مسلماً فأرادت وصاله
فأبى عليها .. فلما زاد بها الوجد جعلت رجلاً يرسم صورته فكانت تقبلها وتبكى كل يوم حتى جاءها نبأ قاسى وهو موت
الفتى فما لبثت ليلتها حتى ماتت كمدا و قد كتبت :

يا موت دونك روحي بعد سيدها ............................. خذها اليك فقد اودت بما فيها
اسلمت وجهي للرحمن مسلمة............................ و مت موت حبيب كان يعصيها
لعلها في جنان الخلد يجمعها............................ يوم الحساب و يوم البعث باريها
مات الحبيب و ماتت بعده كمدا................................ محبة لم تزل تشقي محبيها


فعلم الجميع انها أسلمت فرآها الراهب النصرانى فى النوم وقال لها ماذا فعل الله بك ؟ فأجابته بتلك الأبيات :

اصبحت في راحة مما جنته يدي........................ و بت جارة فرد واحد صمد
محا الاله ذنوبي كلها و غدا......................... قلبي خليا من الأحزان و الكمد


اثابني رحمة منه و اسكنني......................... مع من هويت جنانا آخر الابد

فأسلم الرجل وأسلم أهل الدير جميعاً .. ألا ما أجمله من حب .. وما أروعها من نهاية
نعم المحبة حبك يا حبيبى .. حب يقود إلى خير وإحسان .. هكذا يكون الحب وإلا فلا ..!

















فى ليلةٍ عابرة فى زمن تليد .. تقلب فتى على فراشه ولم يعرف للنوم سبيل .. فقيل له ما لك لا تنام ؟
فقال " همة عارمة وعزيمة ماضية ونفس لا تقبل الضيم " .. الويل .. من ذاك الفتى وما هى قصته ؟


إنه أبو مسلم الخراسانى صاحب الدولة ومقيم دولة بنى العباس على أنقاض الدولة الأموية المحطمة
كان غلاماً سراجاً ولكنّه بعزيمته و دهائه وطأ المنابر لبنى العباس و أقام الدولة المترامية الأطراف بعد قتله مروان بن محمد أخر خلفاء بنى أمية ..

من يقرأ سيرة ذلك الرجل .. لا يتعجب من فعاله فتلك صفاته يرويها الرواة أنه لم يكن له صاحب، أو مؤتمن، كما كان لا يضحك، ولا تبدو في وجهه علامات السرور وقيل أنه كان لا يأتى النساء إلا مرة واحدة فى العام !! .. لأنه كان مشتغلاً بأمور الحكم والملك !! .. بل قال بعض المؤرخين أن أبا مسلم كان من أحفاد الأكاسرة الغابرين و يمتد نسبه إلى يزدجرد بن شهريار .



وقيل أنه كان سفاكاً للدماء وقتل خلقاً كثيرا .. وبعدما أخمد الفتن و أقام الدولة بسيفه لم يكن على الأرض أحد ينافسه مكانته
إلا داهية أخرى ألا وهو الخليفة نفسه أبو جعفر المنصور .. فلم يكن هناك مفر من الإطاحة بأحد الرجلين والذى كان أبو مسلم إثر مكيدة دبرها له المنصور ..

وقصة مقتله درامية للغاية .. ذاك أن أبا مسلم لما عرف بالمكيدة قال للمنصور " استبقي لأعدائك يا أمير المؤمنين " فأجابه المنصور "ويلك أتقول ذلك وقد اعتورتك السيوف و أي عدو لي أعدى منك " و أنشد أبو جعفر..

زعمت أن الدين لا يقتضى ... فاقتض بالدين أبا مجرم
واشرب بكأس كنت تسقي بها ... أمرّ في الحلق من العلقم

فقتل أبو مسلم بتلك المكيدة فى عمر لم يجاوز الـ 37 على يد من أقام ملكهم ودولتهم !!

وفيه يقول المأمون "أجلّ ملوك الأرض ثلاثة وهم الذين قاموا بنقل الدولة وتحويلها:الإسكندر وأردشير وأبو مسلم الخرسانى "

ربما كان أبو مسلم سفاكاً للدماء وهو فى ذمة الله إن شاء عذبه وإن شاء غفر له ولكنى قد أعجبتنى عزيمته وهمته التى طالت السحاب ! كيف برجل سراجاً يدخل خراسان على حماره وبعد تسع سنين يخرج منها أميراً بكتائب أمثال الجبال ليزيل دولة ويقيم دولة أخرى !!

وإليه ينسب تلك الأبيات والتى تدل على نفسه العزيزة التى لا ترضى بالذل و الخنوع :

قد نلت بالحزم والكتمان ما اعجزت ... عنه ملوك بني مروان إذا حشدوا
ما زلت اضربهم بالسيف فأنتبهوا ... من رقدة لم ينمها قبلهم أحدا
طفقت اسعى عليهم في ديارهم ... والقوم في ملكهم بالشام قد رقدوا
ومن رعى غنما في ارض مسبعة ... ونام عنها تولى رعيها الاسد


















من ينظر فى تاريخ الأمم الغابرة والامبراطوريات الفانية وكيف أصبحوا احاديثاً بعد ما عمروا الأرض وسكنوها ..

فمنهم من بلغ جوزاء القوة والفتك ومنهم من كان ضياع ملك ابائه على يديه والأخبار عن ذلك خير دليل
لكن هناك أمر جذب انتباهى وأردت عرضه وهو لا تستقيم أمر الممالك إلا بواحدة من اثنتين إما السلطان وإما الإحسان !

فها هى صفحات التاريخ تفتح مصراعيها لكل ناهل وكمثال دولة بنى أمية والرجلين .. الحجاج .. وعمر بن عبد العزيز
أعلم أن الحجاج لم يكن الخليفة فقد كان أميراً تحت أبى الخلفاء عبد الملك بن مروان حينئذٍ .. لكنى أفضل سيرة الحجاج
الحجاج بن يوسف الثقفى .. أدهى دهاة العرب وأخطرهم وأشدهم مكراً والذى عرف بالمبير ! أو سيف بنى أمية

الرجل الذى ثبت أركان الدولة الأموية وقضى على دولة الزبيرين بالحجاز والخوارج الأزراقة وفتنة بن الأشعث
وبنى المدن وسير الفتوح فهو الذى أرسل قتيبة بن مسلم الباهلى لفتح المشرق وبلاد الصين وكذلك أرسل ابن اخيه محمد
بن القاسم لفتح بلاد الهند والسند وأمر عاصم بن نصر الليثى بتنقيط القرآن الكريم وكان الحجاج من حفظة القرآن ..

لكننا نجد الوجه الآخر للحجاج وهو الذى اشتهر به فى علم التواريخ ألا وهو الوجه الدموى السفاح !
فقد اتبع الحجاج سياسة الحزم فى شؤون الرعية وكان سفاكاً للدماء وقصة قتل سعيد بن جبير كافية لأوضح ما أقصده

لننتقل للوجه الآخر .. عمر بن عبد العزيز بكىّ الدم .. فقد بكى الدم من خشية الله ! .. ذلك الخليفة التقى الورع العادل
والذى قيل عنه أنه خامس الخلفاء الراشدين .. سيرة الرجل معروفة للأغلبية منا .. فلا داعى لذكرها ها هنا ..

يظهر من المثال السابق حقبتين حُكمت إحداها بالسيف والأخرى باللين والرأفة وكليهما من أقوى الحقب قوة وإزدهاراً
فيا ترى أى الحقبتين أفضل ! .. وأيا منهما أصلح وأمضى لبناء الإمبراطوريات وبسط النفوذ والسلطة !

ومن رأى نهضة الشيوعية الحمراء فى روسيا يجد أن لينين ومن بعده ستالين قد حكم بالحديد والنار بل أنسى الناس وحشية لينين وكان الاتحاد السوفيتى وقتها أشبه بريف كبير فما لبث عقدين حتى قهرت ترسانته الحربية كتائب الرايخ النازية وضم اليه زهاء 15 جمهورية ! وأول سفينة غزت الفصاء كانت سوفيتية الصنع ..

من جهة أخرى نجد الرأسمالية العالمية المزدهرة بالولايات المتحدة الأمريكية والتى تأسست على مبادئ الديمقراطية والشرعية وقد كانت قطب الدنيا الآخر مقارعة للدب الروسى العتيق ...

فأى الممالك أشد وأقوى .. ممالك الرعب والفتك أم ممالك الحرية والعدل !!




















بالصورة يظهر المنتصرون بالحرب العالمية الثانية ( الدكتاتور الأحمر جوزيف ستالين . رئيس الولايات المتحدة فرانكلين روزفلت . السير ونستون تشرشل رئيس وزراء بريطانيا ) ذلك إثر الإنتصار المدوى على الفوهرر أدولف هتلر وإنتهاء أسطورة الرايخ الألف سنة ! ..


التاريخ يكتبه المنتصرون .. مقولة صادقة جداً يا رفاق .. فقد ملّ العالم الحديث عن الهولوكوست ( محرقة اليهود ) والتى
أشاع بنى صهيون أن 8 ملايين يهودى تم حرقهم وتصفيتهم وهذا كذب محض فقد قال بعض المؤرخون أنهم أقل من 400 ألف فقط .. وصوروا هتلر وكأنه العنقاء الشريرة التى سفكت وقتلت وأبادت الشعوب !

ولكن من يرى الحقائق يعلم أنه وبعد الحرب العالمية الأولى وبعد هزيمة الألمان وتوقيع معاهدة فرساى المخزية للعرق الآرى يجد أن اليهود كانوا السبب وراء الهزيمة فقد كان الألمان على أعتاب باريس ولكن اليهود وعملائهم انسحبوا وخسرت ألمانيا الحرب وغرقت بالديون وسيطر اليهود على البنوك والأعمدة الأساسية للدولة أو ما يعرف بالبيروقراطية.. فكان تلك المحارق أخذاً للثأر
وإعادة هيبة النسر الألمانى من جديد .. ولكن صور الإعلام الموالى لليهود أن هتلر كان الشر المطلق !


بينما نجد نفس الإعلام .. يغض الطرف عن جرائم ستالين الدموية .. فهتلر او هولاكو او جنكيز خان مجرد هواه امام الجزار الأكبر فى تاريخ البشرية وهو الرجل الحديدى جوزيف ستالين ولكم فقط أن تعلموا أن هذا الرجل تسبب بمقتل زهاء 50 مليون إنسان جلهم من أبناء شعبه إثر مجاعات وقتل وتعذيب ومعتقلات وكثير منهم من القوقاز المسلمين حيث كانو حقل تجارب للتجارب النووية لترسانته العسكرية الملعونة !

ومن المقولات الشهيرة لهذا الجزار " موت رجل حادث مأساوى .. موت الملايين مسألة إحصائية "
مما يذكر انه في ليلة واحدة (في الثامن من ديسمبر 1938) وقع قائمة باعدام ثلاثين الف رجل ثم قام لمشاهدة فيلم “الرجال السعداء” !!

لهذا نعلم خطورة هذا السلاح الفتاك وهو الإعلام والذى قد يزيف الحقائق ويصدق الخرافات والأكاذيب ولا أجد مقولة
أفضل من مقولة وزير الدعاية النازية د . جوزيف جوبلز " كلما كبرت الكذبة، كلما سهل تصديقها " ! .

















هناك قاعدة رياضية تقول أن أى رقم مهما كبر مقسوماً على ما لا نهاية فقيمته صفر! ومن هذا المثل أقول لكم إن حياتنا صفر !
نعم هذه هى الحقيقة التى نحاول نسيانها ونغض الطرف عنها .. فمتى طال عمر الإنسان فهو قصير .. ومهما زاد النعيم الدنيوى بها فهو حقير .. فقد صدق لبيد بن ربيعة حينما قال :

ألا كل شئ ما خلا الله باطل .... وكل نعيم لا محالة زائــــل
سوى جنة الفردوس أن نعيمها .. يدوم وأنت الموت لا شك نازل


أودى بنىّ وأعقبونى حسرة .. بعد الفراق وعبرة لا تقلع
ولقد حرصت بأن ادافع عنهم .. فإذا المنية أقبلت لا تُدفع
وإذا المنية أنشبت اظفارها .. ألفيت كل تميمة لا تنفع
ولقد أرى أن البكاء سفاهة .. ولسوف يولع بالبكا من يفجع
لابد من تلف مقيم فانتظر .. أبارض قومك أم بأخرى المصرع !


ألم نسمع بتلك الفتاة التى قُتل قومها وأخوتها فسمعت ذئبا يعوى فى الصحراء فبكت وقالت ..

ألا أيها الذئب المنادى بسحره .. هل أبثك الذى قد بدا ليـــا
بدا لى انى قد يتمت وإننى .. بقية قوم أورثوا فى المباكـــيا
ولا ضير أنى سوف أتبع من مضى .. ويتبعنى من بعد من كان تاليا


ألم نسمع بتلك التى مات زوجها فجائت قبره وقالت :

كفى حسرة أنى أروح بحسرة .. وأغدوا على قبر ومن فيه لا يدرى
فيا نفس شقى جيب عمرك بعده .. وجودى بالله يا نفس العمر !!

فلنرجع الى الله عزوجل ونتوب اليه .. وانا اقول لنفسى قبلكم هذا الكلام واجمل ما قرات فى التوبة
قول ابو نواس :

يَا رَبِّ إِنْ عَظُمَتْ ذُنُوبِيَ كَـثْرَةً * فَلَقَدْ عَلِــمْتُ بِأَنَّ عَفْـوَكَ أَعْـــظَمُ
أَدْعُوكَ رَبِّ كَمَا أَمَرْتَ تَضَرُّعاً * فَإِذَا رَدَدْتَ يَدَيْ فَـــمَنْ ذَا يَرْحَــــمُ
إنْ كَانَ لاَ يَرْجُوكَ إلاَّ مُحْـــسِنٌ * فَمَنِ الذِي يَرْجُو المُسِيءُ المُجْـــرِمُ
مَا لِي إِلَــيْكَ وَسِيـــلَةٌ إلاَّ الرَّجَا * وَجَمـيلُ ظَنِّيَ ثُــمَّ أَنِّيَ مُسـلِـمُ
.









وفى النهاية أود أن تشاركونى جزيل الشكر والتقدير للذين ساعدونى فى تنسيق الموضوع وهم حبيب قلبى هيثم bravoo واختى الغالية إيمان manomo وكذلك لمصممة الماتو المتميزة والمبدعة الاخت العزيزة Wardat Felsteen


وأتمنى ان تعذرونى لانى لم أعمل الشعر مشكّل ومتناسق فأغلبية الأشعار اكتبها من ذاكرتى وشكرا لكم جميعا

محبكم / ياسر


التعديل الأخير تم بواسطة •● Abdullah ●• ; 28-02-2014 الساعة 03:29 AM
  #2  
قديم 25-12-2012, 11:45 AM
الصورة الرمزية فراس كاتالونيا
فراس كاتالونيا فراس كاتالونيا غير متصل
من كبار أعضاء الشبكة
 
تاريخ التسجيل: 21-02-2005
الدولة: مرابط
المشاركات: 18,735
إرسال رسالة عبر ICQ إلى فراس كاتالونيا إرسال رسالة عبر AIM إلى فراس كاتالونيا إرسال رسالة عبر MSN إلى فراس كاتالونيا إرسال رسالة عبر Yahoo إلى فراس كاتالونيا إرسال رسالة عبر Skype إلى فراس كاتالونيا


انا أرد عليك ببيتين من عندي على السريع:

يا فتى قطعت جزءاً من جسدي هو الكبد ... قد كنت أظنه لا ينقطع كحبل من مسد

لا حب في غيره استمر أو استقر أو وجد ..... الحب في ذات الإله يبقى دوماً للأبد

لي عودة للتعليق على الأجزاء

والله لقد كتبت موضوعا غنيا رائعاً ، يستحق التثبيت وأرجوا ذلك من المشرفين الأفاضل.

  #3  
قديم 25-12-2012, 11:58 AM
الصورة الرمزية tooop
tooop tooop غير متصل
فورساوي نشيط
 
تاريخ التسجيل: 12-01-2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 1,140


مية مية يا معلم موضوع جميل وشامل
سلمت يداك

  #4  
قديم 25-12-2012, 02:32 PM
الصورة الرمزية вlaυgraŋa_ŋєmσ
вlaυgraŋa_ŋєmσ вlaυgraŋa_ŋєmσ غير متصل
● Łєт мє ƒяєє‏ ‏●
 
تاريخ التسجيل: 12-01-2011
الدولة: بين دجلة والفرات..!
المشاركات: 1,883
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى вlaυgraŋa_ŋєmσ


موضوع راآاآئع جدا..
اهنيك على هذا بصراحة..
يستخق التثبيت بالفعل..
عجبني موضوع هتلر..
كلما اقرأ عنه اتضايق..
مع الاسف انه خسر الحرب..
يعني مان لازم تهاجم روسيا يا هتلر..؟!!


اشكرك اخي على افكارك..
التنسيق روعة.. وفريق العمل اروع..
تخية لكم جميعا..





الى أجمل وأوفى صديق عرفته..
وداعا لك.. قلبي معك.. دائما..

الالم استاذي .... لكني ابتسم..!


  #5  
قديم 25-12-2012, 02:40 PM
الصورة الرمزية هيثم العبادلة
هيثم العبادلة هيثم العبادلة غير متصل
فورساوي وفـي .. مشرف سابق وعضو قدير
 
تاريخ التسجيل: 03-02-2012
الدولة: فـي أرض العز " غزة " | ..
المشاركات: 16,303


تحية و تقدير .. بصدق التعآبير ..
أبــحرت فــي فـيـض الـكـــلام لأقـتـفــي .. أحـلــى الـكلام و أحـلـى الأحـــرف

لـكـنـمـا الأمــواج أردت قــاربـي .. فـتـحـطـمـت خـجـلا جـمـيـع مـجـادفـي

لــو أنـنـي أنـشـدت ألـف قـصـيـــدة .. لـوجـدتـهـا فــي حـقـكــم لا لــن تـفــي

ونـظـمـت شـعـــرا يـدر مــشـاعــرا .. مـن كـل قـلـب قـد أبــت أن تـخـتـفـي

و أهـنـئ نـفـسـي بـأنــي قــد حــظـيـت .. بـجـمـع إخــوان كـظـل وارفِ

شــكـرا لــكـم يـرعـاكــم رب الــسـمــاء .. كـونـوا كــجــسـم واحــد مـتـكـاتـــفِ
؛
و أخيراً .. الصمت في حرم الجمال .. ( جمآل )

  #6  
قديم 25-12-2012, 02:59 PM
الصورة الرمزية ملهي
ملهي ملهي غير متصل
فورساوي مخضرم
 
تاريخ التسجيل: 15-10-2009
الدولة: السعودية
المشاركات: 8,811


موضوعع مميز جداً

كل الشكر للأخوان المصممين

أتممنى أنك تنثر أبداعك مرة أخرى

  #7  
قديم 25-12-2012, 03:00 PM
الصورة الرمزية hola
hola hola غير متصل
Administrator
 
تاريخ التسجيل: 21-12-2003
الدولة: لــــنــــــدن
المشاركات: 84,995


والله وبلا مجامله موضوع رائع وراقي ومفيد

مصيبه ان الحب واعشق ارتبط بالموت والتعب والعناء !

وجميل ان الكل يفهم معنى " ان التاريخ يكتبه المنتصرون "

تحياتي الحاره لك



الله .. ثم الوطن .. ثم برشلونه



ميسي .. ههههههههههههههههههههه ملعووووووووووووبه !!
  #8  
قديم 25-12-2012, 03:07 PM
الصورة الرمزية فراس كاتالونيا
فراس كاتالونيا فراس كاتالونيا غير متصل
من كبار أعضاء الشبكة
 
تاريخ التسجيل: 21-02-2005
الدولة: مرابط
المشاركات: 18,735
إرسال رسالة عبر ICQ إلى فراس كاتالونيا إرسال رسالة عبر AIM إلى فراس كاتالونيا إرسال رسالة عبر MSN إلى فراس كاتالونيا إرسال رسالة عبر Yahoo إلى فراس كاتالونيا إرسال رسالة عبر Skype إلى فراس كاتالونيا


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hola مشاهدة المشاركة
والله وبلا مجامله موضوع رائع وراقي ومفيد

مصيبه ان الحب واعشق ارتبط بالموت والتعب والعناء !

وجميل ان الكل يفهم معنى " ان التاريخ يكتبه المنتصرون "

تحياتي الحاره لك

مثلا التاريخ الإسلامي كتب في العصر العباسي لأول مرة .. وتمت مجاملة العباسيين ... وكل اللعن والقدح والذم في الأمويين !!

  #9  
قديم 25-12-2012, 04:18 PM
الصورة الرمزية majeb
majeb majeb متصل الآن
فورساوي وفـي
 
تاريخ التسجيل: 21-02-2011
الدولة: KSA
المشاركات: 19,317


لا غرابة فالرائع ياسر هو من كتب هذه الرائعة ..

بالفعل قطفت لنا من كل بستان زهرة واهنئك على هذه الرائعة التي تستحق التثبيت ..

صدقت " التاريخ لا يكتبه الا المنتصرون " و " إنما آفة التاريخ رواته " .!!

لك كامل الود ومن شارك معك



  #10  
قديم 25-12-2012, 05:12 PM
نيفو الوايلي نيفو الوايلي غير متصل
فورساوي مبدع
 
تاريخ التسجيل: 18-03-2011
الدولة: سبحان الله وبحمده ( حائل )
المشاركات: 3,793
إرسال رسالة عبر MSN إلى نيفو الوايلي


ما شاء الله ، عليك يا ياسررررررررررر ابداع ، لا يسسسسسسسبق


مشكور مشكور مشكور مشكووووووووور جدا جدا جداً

عن جد ، استمتعت بالموضوع كثيراً ، ثبتوووووووووووووووووووووووه

  #11  
قديم 25-12-2012, 05:26 PM
محلل صريح محلل صريح غير متصل
فورساوي مخضرم
 
تاريخ التسجيل: 17-09-2010
الدولة: الكويت
المشاركات: 8,364


موضوع رائع بمعنى الكلمه

نعم التاريخ يكتبه المنتصرون هذه هي الحقيقيه !!
لي عوده لمناقشة باقي السطور



بيب مر من هنا ولكن اي مرور هذا يا فيلسوف
لابورتا انت من جلبت لنا بيب وغيرك جعله يرحل
لن ازيل هذا التوقيع حتى نفوز بالبطولات الموسم القادم او ياتي بيلسا
  #12  
قديم 25-12-2012, 07:12 PM
الصورة الرمزية ♥ღѕαнαяღ♥
♥ღѕαнαяღ♥ ♥ღѕαнαяღ♥ غير متصل
♥ﭰڵـسطﯾ̃ن ♥ .. لجنتي التصاميم والكرة العالمية .. [ تحرير البرودكاست و الصور الرياضية]
 
تاريخ التسجيل: 15-01-2012
الدولة: ツالقدس ♥ ♥
المشاركات: 9,436
إرسال رسالة عبر MSN إلى ♥ღѕαнαяღ♥ إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ♥ღѕαнαяღ♥


ابداع
موضوع رائع
يعطيك العافية



بنغني ل الحياة
من الف اتجاه جينا
من بعيد بنغني للحياة
بنعيش امل جديد
شجع حلمك و حياتك اديها شكل و لون
كلنا واحد وهنوصل للحلم فين ما يكون..
فسكا الماتادور

  #13  
قديم 25-12-2012, 07:18 PM
الصورة الرمزية Manomo
Manomo Manomo غير متصل
✽ S̨̐уяια ✽ Iм̨αи ✽ .. مشرفة سابقه
 
تاريخ التسجيل: 05-04-2011
الدولة: ✽. دمشق .✽
المشاركات: 4,536


موضوع رائع يستحق التثبيت
لقد اخذتنا فيه بين عدة عصور
مقولات لطالما عرفناها ورددناها لكن لم نكن نعرف قائليها او الاحداث التي رافقتها
لفت نظري مقولة ستالين
موت رجل حادث مأساوى .. موت الملايين مسألة إحصائية
هذا مانراه اليوم
اصبح الشهداء مجرد اعداد
لكن يكفي انهم عند الله ليسوا كذلك
..
سلمت يداك اخي



مهما ساء حالك فاحمد الله .. فهناك دائما من هو أسوء منك حالا
..
i have a great mom and i love her more and more every day
  #14  
قديم 25-12-2012, 08:10 PM
الصورة الرمزية F.3
F.3 F.3 غير متصل
محرر مجلس الكوليز
 
تاريخ التسجيل: 12-01-2007
الدولة: الــريـــــــــــاض
المشاركات: 5,794
إرسال رسالة عبر MSN إلى F.3


التاريخ يكتبه المنتصرون .. اجل خوينا هذاك فتح الرياض باربعين رجال :d




موضوع عملاق ياسر استمر

  #15  
قديم 26-12-2012, 05:25 PM
الصورة الرمزية ● Miss Barca ●
● Miss Barca ● ● Miss Barca ● غير متصل
★fяєє★ѕуяια★ .. مشرفة سابقة وعضوة قديرة
 
تاريخ التسجيل: 05-04-2011
الدولة: المّريـخْ
المشاركات: 7,820


مآشآء الله موضوع كآمل و متكآمل

أفكآرك جميلة وطرحك رآئع

شكرا لك من سآهم في الموضوع

بانتظآر بآقي ابدآعآتك بالقسم




لا داعش ولا المعارضة الخارجية "الائتلاف" تمثلنا
أطفال سوريا و مجاهدينها في سبيل الله وأهلها المحاصرون هم فقط من يمثلون الثورة السورية

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Channel: forcabarca Sports Publisher: forcabarca.com Ad Dimension: Overlay - 1 x 1

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir